مقالات

مراحل حمل القطط بالصور |

كيفية حمل القطط

من المهم أن تتذكر عند التخطيط لإنجاب قطتك ستكون لها مطالب كثيرة، وستحتاج إلى الاستعداد للتعامل الجيد معها، حمل القطط مثلنا كثيرًا فلديها فترات ذروة خصوبة وهى الفترة التي يمكن فيها أن تصبح حاملاً وهذا ما يعرف بموسم التزاوج حيث يمكن للقطط أن تدخل موسمها مرة واحدة كل ثلاثة أسابيع لذلك هناك الكثير من الفرص لتحمل عدة مرات لذلك عليك التطلع حول بعض معلومات عن حمل القطط لمعرفة كيفية التعامل مع قطتك.

يستمر حمل القطة عادةً ما بين 63 إلى 67 يومًا ولكن قد يكون من الصعب معرفة المدة التي تحملها القطة بالضبط فهى تختلف لتكون أيضًا بين 61 يومًا إلى 72 يومًا، لذلك إجابة السؤال حول كم مرة تلد القطة في السنة هو أربعة مرات وغالبًا لن تظهر على القطة أي أعراض جسدية للحمل إلا بعد مرور بضعة أسابيع، فإذا كان لديك شك أن قطتك حامل قم بإصطحبها إلى الطبيب البيطري للتأكد من ذلك.

علامات جسدية تدل على حمل القطط

يمكن أن تكون العلامات الجسدية قادرة على كشف حمل القطط بعد مرور أسبوعين أو ثلاثة أسابيع فقط ومن بين هذه العلامات :

  • تبدأ حلمتي القطة في التضخم والإحمرار بعد ما يقرب من 15-18 يومًا من حملها.
  • على غرار غثيان الصباح لدى النساء الحوامل، قد تمر القطة الحامل بمرحلة من القيء، فإذا لاحظت أن مرضها أصبح متكررًا فاتصل بطبيبك البيطري.
  • ستبدأ بطن القطة في الانتفاخ لكن تجنب لمسها حتى لا تخاطر بإيذاء قططها الصغيرة.
  • تكتسب القطة الحامل تدريجيًا ما بين 1-2 كجم من الوزن لكن يرجع ذلك اعتمادًا على عدد القطط التي تحملها وتكون هذه علامة قوية على أنها حامل.
  • قد تتصرف القطة الحامل بشكل مختلف عن طبيعتها، مما يعني أنها تسعى إلى مزيد من الضجة والاهتمام منك.
  • يمكن لبعض ممارسات الأطباء البيطريين تشخيص حمل القطط بإستخدام الموجات فوق الصوتية، أحيانًا في وقت مبكر يصل إلى 15 يومًا من فترة حملها، فقد يكون الطبيب البيطري أيضًا قادرًا على إعطائك مؤشرًا على عدد القطط الصغيرة التي تتوقعها قطتك بحلول اليوم الـ 40 من حملها.
  • ضع في اعتبارك أنه في حالة حمل القطط، يمكن للقطط الكبيرة أن تحمل عدد من القطط الصغيرة الأخرى في الرحم لذلك يمكن أن يكون لديك قطط أكثر من المتوقع.

علامات تدل على قرب ولادة القطط

  • إذا رفضت قطتك الطعام وتصرفت بقلق وظلت تبحث عن مكان منعزل لتستقر فيه فقد يكون ذلك بسبب أن مخاضها سيبدأ قريبًا جدًا.
  • ستنخفض درجة حرارة جسم قطتك إلى حوالي 37.8 درجة مئوية خلال 12 لـ 24 ساعة قبل أن يبدأ المخاض.
  • قبل الولادة مباشرة قد تصبح القطة أكثر صخبًا واضطرابًا وتريد أن تنظف نفسها بإستمرار.
  • تبدأ الولادة بإنقباضات قوية في البطن يتبعها بعض الإفرازات من المهبل، فإذا كانت الإفرازات ثقيلة وسوداء أو ملونة بالدم، فاتصل بالطبيب البيطري. [1]

مراحل حمل القطط

تمر القطة الحامل بـ 5 مراحل :

المرحلة الأولى “شبق القطط”

وهى المرحلة التي تدخل فيها القطة فترة الخصوبة، يمكن للقطط أن تتكاثر وتتكاثر في وقت مبكر من عمر 5 إلى 6 أشهر وعلى الرغم من أن موسم تكاثر القطط يقترب من العام تقريبًا إلا أن موسم التكاثر في نصف الكرة الغربي يُنظر إليه عادةً على أنه يحدث في الفترة ما بين مارس وسبتمبر، ومن المثير للاهتمام أن القطة يمكن أن يكون لديها أطفال من أكثر من أب حيث يعتمد الأمر فقط على عدد القطط الذكور التي تزاوجت معهم القطة، بمجرد إخصاب بويضة القطة تبدء في الدخول للمرحلة الثانية.

المرحلة الثانية “ظهور علامات الحمل”

هذا هو الوقت الذي ستبدأ فيه القطة في إظهار علامات الحمل، تشمل العلامات التي تشير إلى أن القطة حاملًا فقدان الشهية وزيادة حجمها وربما وجود كتل صغيرة يمكن أن تشعر بها وتكون القطط الصغيرة التي تنمو في رحمها.

المرحلة الثالثة “استمرار النمو”

في المرحلة الثالثة من الحمل تبدأ القطط في النمو بسرعة وتستمر في اكتساب الوزن وتكوين بطن كبيرة.

المرحلة الرابعة “المخاض”

هو الوقت الذي تبدأ فيه القطط المخاض، ويكون قبل حوالي أسبوع من موعد ولادتها، وخلال هذه المرحلة ستبدأ في التعشيش وقبل يومين من وصول القطط قد تتوقف عن الأكل.

المرحلة الخامسة “الولادة”

وأخيرًا في المرحلة الخامسة ستبدأ القطة في المخاض، الطبع المخاض ليس مريحًا أبدًا ومؤلم للغاية، وإذا كانت القطة أمًا جديدة فقد تتصرف كما لو كانت قلقة وسريعة وستصدر الكثير من المواء أو العواء، عادةً ما تولد القطة الأولى بعد حوالي ساعة من بدء المخاض وبعد ذلك تتبعها قطة جديدة كل 15 إلى 20 دقيقة تقريبًا حتى تولد جميعها.

مراحل نمو جنين القطط

مدة حمل القطط أقصر بكثير من فترة حمل النساء في الإنسان، مما يعني أن نمو الجنين يتحرك بسرعة فتنقسم مراحل نمو جنين القطط على مدار عشرة أسابيع :

  • الأسبوع الأول

بمجرد أن تتزاوج القطط يستغرق الأمر حوالي 1 إلى 10 أيام حتى تعثر الحيوانات المنوية على البويضات وتحدث عملية الإخصاب.

  • الأسبوع الثاني

خلال الأسبوع الثاني تُزرع بويضات القطط المخصبة وتبدأ القطط الصغيرة في التطور إلى أغشية جنينية.

  • الأسبوع الثالث

خلال الأسبوع الثالث من الحمل تبدأ القطط في النمو بشكل ملحوظ بما في ذلك أعضائها، فتبدأ الهرمونات في النشاط ويحدث الكثير التغيرات الجسدية لدى القطة الأم حيث تتضخم حلماتها وتتحول إلى اللون الوردي وستبدأ في اكتساب الوزن.

  • الأسبوع الرابع

يمكن أن تعاني القطط من بعض الغثيان مع فقدان الشهية أيضًا تمامًا مثل البشر، وبحلول نهاية الأسبوع الرابع قد تكون قادر على الشعور بأن القطط تتشكل بالفعل في رحم القطة الأم.

  • الأسبوع الخامس

يمكن للطبيب البيطري إجراء فحص يدوي خلال هذا الأسبوع ويشعر بشكل القطط الصغيرة بشكل جيد للغاية حتى أنه قد يكون قادر على حساب عدد الرؤوس حتى يعرف عدد القطط الصغيرة المتوقع، اثنين؟ ثلاثة؟ ربما عشرة؟

  • الأسبوع السادس

بمجرد أن تصل القطط إلى الأسبوع السادس من الحمل، ستنمو شهيتها بشكل أكبر، بالطبع ستحتاج إلى تغذية إضافية للحفاظ على صحتها وإطعام أطفالها، لذا دعها تأكل بقدر ما تريد وتأكد من أن الطعام الذي تتناوله صحي ومتوازن، كما يمكنك أيضًا البحث عن طعام يحتوي على معادن إضافية وحديد لضمان حصولها هى والقطط على كل ما يحتاجون إليه من عناصر غذائية قوية، أما عن الجزء الممتع فى هذا الأسبوع أنك قد تتمكن من رؤية بطنها تتحرك حيث تتلوى القطط الصغيرة داخلها وتتقلب.

  • الأسبوع السابع

بحلول الأسبوع السابع سيكون لها بطن كبير ومستدير وقد تبدأ عملية التعشيش، والمقصود بالتعشيش هو عندما تبدأ القطة في البحث عن مكان آمن ومريح لولادة أطفالها، وقد تفقد أيضًا شهيتها خلال هذا الأسبوع حيث تشغل القطط مساحة أكبر وتضغط على معدتها.

  • الأسبوع الثامن

خلال هذا الأسبوع ستكون تلك القطط الصغيرة تتحرك كثيرًا، ستكون قادرًا على الشعور بها ورؤيتها تتحرك، ستكون حلمات القطة كبيرة جدًا ومنتفخة مع اقتراب موعد الولادة، وستلاحظ أيضًا أن القطة تعتني بنفسها كثيرًا حتى أنها قد تبدأ في التخلص من فرو بطنها، ومرة أخرى قد تفقد شهيتها خلال هذا الوقت لأن القطط تستهلك مساحة كبيرة وتضغط على بطنها، وهناك شيء آخر قد تلاحظه يمكن أن يحدث خلال الأسبوع الثامن أو الأسبوع التاسع حيث ترى القليل من الحليب يفرز من الحلمتين.

  • الأسبوع التاسع

يعتبر أسبوع مثير حيث يمكن للقطة أن تنجب أطفالها في أي يوم منذ ذلك الوقت، يبدأ تسرّب بعض الإفرازات المهبلية، وقد يكون لون التفريغ أحمر قليلاً أو قد لا تراه على الإطلاق لأنها سوف تلعق نفسها بإستمرار، قد تتصرف القطة كما لو أنها قلقة وتبحث عنك للطمأنينة وستستلقي كثيرًا ويمكنها أيضًا أن تلهث وتموء وتظهر عليها علامات اضطراب أخرى.

  • الأسبوع العاشر

في بعض الأحيان لا تلد القطط حتى تُكمل 10 أسابيع من الحمل أو أكثر، تبدأ القطة في المخاض وتلد واحدة تلو الأخرى ليكون لديك مجموعة من القطط الصغيرة اللطيفة. [2]