فنون

عصام زكريا يكشف موقف مهرجان الإسماعيلية من التكريمات

حرص الناقد الفني عصام زكريا رئيس مهرجان الإسماعيلية السينمائى الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة، على توضيح بعض الأمور التي شغلت متابعي المهرجان والرد عليها قبل ساعات من بدء المهرجان، وذلك من خلال صفحته الرسمية عبر فيس بوك؛ حيث أوضح عدة نقاط أهمها إلى من يذهب تكريم المهرجان.

وكتب عصام زكريا عبر فيس بوك: “باق ساعات على افتتاح مهرجان الإسماعيلية وهناك عشرات التفاصيل التي لا نزال نعمل عليها، وليس هناك وقت للبيانات والتوضيح والردود، ولكن هالني حجم ما يتردد بشأن تكريمات مهرجان الإسماعيلية، ورأيت أن من واجبي توضيح بعض الأمور: مهرجان الإسماعيلية يكتفي كل عام بتكريم واحد أو اثنين فقط من رموز السينما الوثائقية والقصيرة والنقاد الذين ساهموا في نشر الثقافة السينمائية”.

وأضاف “زكريا” في منشوره: “تكريمات مهرجان الإسماعيلية للأحياء، حتى نؤكد على ضرورة تكريم الناس في حياتهم. هذا العام نكرم الأستاذ الناقد كمال رمزي والأستاذة فايزة حسين فنانة التحريك، التي توفيت منذ أيام.. خلال التأجيل الأخير الذي حدث للمهرجان، أي تكريمات أخرى هي من باب التحية لأسماء ونجوم يشاركون معنا.، والتحية لاسم رجاء الجداوي ابنة الاسماعيلية من برنامج حفل الافتتاح، كما يحدث عندما نكرم بعض أبناء المحافظة مثل المحافظ ورئيس هيئة قناة السويس وبالتأكيد هؤلاء ليسوا من صناع السينما الوثائقية والقصيرة. المكرمون في مهرجان الإسماعيلية هما كمال رمزي وفايزة حسين!”.

وكان مهرجان الإسماعيلية السينمائى الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة، الذي يقيمه المركز القومى للسينما برئاسة السيناريست “محمد الباسوسي”، والذي تنطلق دورته الـ٢٢، برئاسة الناقد السينمائى عصام زكريا، الأربعاء القادم وتستمر حتى ٢٢ يونيو الجارى بمدينة الإسماعيلية، قرر تكريم اسم الفنانة رجاء الجداوي باعتبارها ابنة الإسماعيلية وصاحبة رصيد سينمائي مشرف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *