حوادث وقضايا

التحريات: لا توجد شبهة جنائية في غرق طفلة بنهر النيل في الصف

كشفت تحريات رجال المباحث عدم وجود شبهة جنائية، فى واقعة غرق الطفلة “حسناء” التى تم انتشال جثتها

، بعد غرقها بصحبة صديقتها “فريدة” بنهر النيل فى الصف، واستمع رجال المباحث لأقوال أسرة الطفلتين، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، وجارى استخراج تصريح الدفن الخاص بالطفلة “حسناء”، وباشرت النيابة التحقيق.

 

وعثر رجال الإنقاذ النهرى، اليوم السبت، على جثة الطفلة الثانية التى تعرضت للغرق فى نهر النيل، بصحبة صديقتها التى تم انتشال جثتها

منذ يومين، بمنطقة الصف فى الجيزة، وتم اتخاذ الإجراءات القانوينة اللازمة حيال الواقعة، وباشرت النيابة التحقيق.

 

وشهدت منطقة الصف بالجيزة، حادث مأسوى، حيث تعرضت طفلتين طفلتين للغرق بنهر النيل، وتلقت غرفة النجدة بمديرية أمن الجيزة، بلاغا يفيد غرق طفلتين بنهر النيل.

 

انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وتبين أن طفلتين تبلغان من العمر 12 سنة، تعرضتا للغرق

بنهر النيل، بمنطقة جنة النيل، وذكر شهود عيان أن الضحيتين توجهتا عقب خروجهما من المدرسة إلى النيل للهو بجواره، إلا أنهما اختل توازنهما وسقطا بالمياه، وتعرضتا للغرق لعدم إجادتهما السباحة.

 

تم الاستعانة برجال الإنقاذ النهرى بالجيزة، وتم انتشال جثة الطفل “فريدة” فى اليوم الاول، واستمرت عمليات البحث لما يقرب من يومين، حتى تم انتشال جثة الطفلة الثانية “حسناء”، وتم  اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، واستجواب سائق التوك توك الذى اعتاد توصيل الطفلتين إلى المدرسة، وإعادتهما للمنزل، بعد أن أثبت شهود عيان أنه وراء توصيلهما إلى المنطقة التي شهدت حادث غرقهما، وباشرت النيابة التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى