حوادث وقضايا

مدير مستشفى المنشاوي بعد إلقاء 5 أشخاص مياه حارقة على وجهه: سأعود لعملي بعد شفائي.. وأثق في القانون

أكد الدكتور محمد جابر مدير مستشفى المنشاوي بطنطا، والمعتدى عليه من قبل مجموعة من الأشخاص بإلقاء مياه حارقة على وجهه، عقب خروجه من عيادته الخاصة، مساء أول أمس الأربعاء، إن القانون هو مسلكه الوحيد للحصول على حقه.

وقال جابر: “سآخذ حقي بالقانون أمام النيابة والقضاء.. أثق في القانون، وحسبي الله ونعم الوكيل في من اعتدوا علي عقب خروجي يوم الأربعاء من عيادتي بطنطا، حيث فوجئت ببلطجية يرشون مياه النار في وجهي، ففقدت الوعي والتركيز بعدها”.

وأضاف: “أشكر كل من ساندني ودعمني من أول وزيره الصحة ومحافظ الغربية، وزملائي بقسم الحروق في مستشفى كفر الزيات.. سأعود من جديد عقب شفائي بإذن الله للعمل بنفس الحماس والقوة والإخلاص من أجل المرضى”.

وتابع: “كما أشكر زملائي بمستشفى المنشاوي الذين غمروني بحبهم، وحضروا لزيارتي والاطمئنان على صحتي، وربنا يشفيني ويعافيني من أجل استكمال مسيرة العمل ومواجهة جائحة كورونا؛ لتأمين حياة المرضى عقب عودتي للعمل”.

وقرر المستشار أحمد الشافعي رئيس نيابة ثان طنطا بمحافظة الغربية، حبس “3 بلطجية، وسيدة، وطبيب” في واقعة الاعتداء على مدير مستشفي المنشاوي بطنطا، 4 أيام علي ذمة التحقيقات.

واستندت النيابة العامة في إثبات الوقائع لاعترافات المتهمين الذي بينهم طبيب شغل منصب مدير مستشفي المنشاوي الأسبق وسكرتيره عيادته الخاصة و3 بلطجية، وسماع أقوال شهود عيان، وتم اتخاذ كل الإجراءات القانونية والإدارية، كما تم إخطار نقابة الأطباء والجهات المعنية.

وكان اللواء هاني مدحت مدير أمن الغربية تلقي إخطارا من العميد أسامة أبو فرد مأمور قسم ثان طنطا، بورود بلاغ يفيد بإلقاء مجهولين مياه نار على وجه الدكتور محمد جابر، مدير مستشفى المنشاوي العام، وإصابته بحروق في الوجه.

وانتقلت الأجهزة الأمنية، إلى محل البلاغ، وأفادت التحريات الأمنية التي أجراها الرائد أحمد الحجار رئيس مباحث قسم شرطة ثان طنطا، بقيام شخصين مجهولين، بإلقاء مادة حارقة “مياه نار”، على مدير مستشفى المنشاوي العام، أثناء نزوله من عيادته الخاصة بدائرة قسم ثان طنطا.

بتقنين الإجراءات الأمنية، وبتفريغ كاميرات بمحيط محل وقوع الحادث تم تحديد هوية 3 بلطجية مرتكبي الواقعة، وبتقنين الإجراءات تم ضبطهم وبحوزتهم مواد حارقة.

وأوضحت مصادر أمنية، أن التحريات كشفت عن تورط مدير مستشفي المنشاوي الأسبق ورئيس قسم الجراحة الحالي، بتحريض سكرتيرة عيادته الخاصة، لجلب البلطجية الثلاثة، وشراء “ماء نار” للاعتداء على جابر.

وأشارت المصادر الأمنية إلى أن المتهمين هم “ج. ا. م” 27 سنة عاطل مقيم مركز طنطا ولها معلومات جنائية مسجلة (سرقة ومخدرات) و” و. م. ا” 45 سنة عاطل مقيم مركز طنطا، و”ر. ع. ا” 44 سنة عاطل وله معلومات جنائية مسجلة، و” م. ا. م” طبيب استشاري، و”ه. ا. ح” دبلوم وسكرتيرة بعيادة الطبيب المتهم

وأفادت التحريات الأمنية بفريق البحث الجنائي أنه كان هناك اتفاق على مبلغ مالى قدرة 10 آلاف جنيه للتنفيذ تم استلام 3 آلاف منهم قبل تنفيذ الجريمة.

واوضحت التحريات أن المتهمين حاولوا تنفيذها قبلها بيوم ولكن فشلت المحاولة موضحا أن يوم التنفيذ حضر المتهم الرئيسي عند عيادة المجني عليه وأبلغه انه السايس وعند فتحه شباك السيارة القي عليه ميه النار على وجه واصابه بجروح وحروق من الدرجة الأولي والثانية وقرحة بالعين اليسرى.

وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري حول ظروف وملابسات الواقعة، وحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق، والتي قررت حبس المتهمين 4 أيام علي ذمة التحقيقات.