اقتصاد

التموين تطالب مستفيدي البطاقات التموينية بتحديث بيانات الرقم القومي

طالبت وزارة التموين والتجارة الداخلية، بعض أصحاب البطاقات التموينية، بضرورة التوجه إلى مكتب التموين لتحديث بيانات الرقم القومي، وذلك عبر رسائل تحذيرية ببون صرف الخبز المدعم.

وأوضح الدكتور عمرو مدكور مستشار وزير التموين لنظم المعلومات والتوثيق، خلال تصريحات سابقة أن الهدف من هذا الإجراء ضبط قواعد بيانات مستحقي الدعم، لافتا إلى أن تلقي صاحب البطاقة التموينية هذه الرسالة عبر بون صرف الخبز يعني وجود مستفيد بالبطاقة التموينية رقمه القومي غير متطابق مع الإسم.

وأضاف مدكور أنه يجب على من يتلقي مثل هذه الرسالة ببون صرف الخبز التوجه إلى مكتب التموين لتسليم صور ضوئية من بطاقة الرقم القومي للمستفيدين بالبطاقة التموينية، وشهادة الميلاد للصغار.

إقرأ أيضا| صرف 70% من مقررات أبريل التموينية.. وتشديد الرقابة على المنافذ

وتجدر الإشارة إلى أن وزارة التموين ، قد أمهلت أصحاب البطاقات التموينية، الذين وردت إليهم رسائل تحذيرية ببون صرف الخبز ، لامتلاك سيارة حديثة ليتثني لهم التوجه إلى مكتب التموين في حالة عدم وجود سيارة حديثة، وذلك لإثبات عدم امتلاك سيارة موديل 2018 فأحدث بشهادة رسمية من المرور .

واوضح الدكتور عمرو مدكور مستشار وزير التموين لنظم المعلومات والتوثيق، خلال تصريحات صحفية ان الاستثناء الوحيد لاصحاب السيارات الحديثة التي حصلوا على سيارة حديثة من خلال مبادرة إحلال السيارات.

وأوضح مستشار وزير التموين لنظم المعلومات والتوثيق، أن المستفيدين من مبادرة إحلال السيارات، لن يتم حذفهم من قاعدة بيانات مستحقي الدعم التمويني، و ليس لهم علاقة بالرسائل التحذيرية التي تأتي عبر بونات صرف الخبز، حيث أن الفئات المستهدفة من الاستبعاد مالكي السيارات من موديل 2018 وما بعدها بعيدا تماما عن المبادرة.

من ناحية أخرى انتهت اليوم الخميس الموافق 14 من أبريل الجاري مهلة وزارة التموين لاصحاب البطاقات التموينية الذين تم انذارهم عبر بون صرف الخبز بضرورة التوجه إلى مكتب التموين، سواء لإثبات الدخل الشهري، أو ضم القصر إلى البطاقة التموينية للوصي عليهم.