اقتصاد

فيروس كورونا يكبد حديقة حيوان الجيزة 10 ملايين جنيه


يارا صابر


نشر في:
الخميس 13 مايو 2021 – 8:49 م
| آخر تحديث:
الخميس 13 مايو 2021 – 8:57 م

الحديقة اشترت 3 حيوانات تسمى «الباكا» يسمح للأطفال باللعب معها.. و2 من النمور البنغالية

قال رئيس الإدارة المركزية لحدائق الحيوان، الدكتور محمد رجائى إن غلق حديقة حيوان الجيزة وخاصة فى مواسم الأعياد تسبب فى خسائر بلغت نحو أكثر من 10 ملايين جنيه، مشيرا إلى أن هيئة الطب البيطرى ووزارة الزراعة عوضتا الحديقة عن الخسارة بمبلغ يصل إلى 6 ملايين جنيه.

وأضاف رجائى، فى حواره لـ«الشروق»، أن الإدارة اتخذت الإجراءات الوقائية اللازمة لحماية الحيوانات من فيروس كورونا حيث يتم غسل المبانى الخاصة بها بالماء والصابون يوميا وهو إجراء روتينى يحدث يوميا تجنبا لكورونا، إلى جانب الإجراءات الاحترازية التى اتخذتها الحديقة عند الفتح فى الفترة الماضية؛ ومنها تقليل عدد الزائرين لـ 4 آلاف زائر يوميا.

وأشار رجائى إلى أن خسائر الحديقة تشمل التذاكر التى يستهلكها الجمهور والكافتريات المستأجرة إلى جانب لقطات التصوير مع الحيوانات، إضافة إلى خسائر أيام العيد؛ حيث إن اليوم الواحد من الممكن أن يصل دخله للحديقة إلى مليون جنيه، وقامت وزارة الزراعة والهيئة الطب البيطرى بتعويض الحديقة بمبلغ مالى يصل إلى 6 ملايين جنيه.

وأضاف أنه سبق إغلاق حديقة الحيوان خلال أزمة انتشار إنفلونزا الطيور عام 2006 بمصر لمدة تقترب من الـ 4 أشهر، ولكن لم يحدث من قبل أن أغلقت الحديقة أبوابها فى أيام العيد مطلقا.

وعن الآلية التى اتبعتها إدارة الحديقة فى تحصين العاملين والحيوانات من فيروس كورونا، قال مدير الحديقة إنه تم إغلاقها بالكامل أمام الجمهور لفترة من الوقت، ثم تم تخفيض العمالة إلى أكثر من نصف القوة بالتناوب مع بعضهم البعض، وتطهير الحديقة كاملة بما تتضمن من منشآت وتم استغلال سيارات الإطفاء فى رش الشوارع الخاصة بالحديقة.

وبالنسبة لحماية الحيوانات من فيروس كورونا، فإنه تم غسل المبانى الخاصة بها بالماء والصابون يوميا وهو إجراء روتينى يحدث يوميا من قبل الأزمة؛ حيث إن هناك خطة تحصين سنوية ضد الأمراض للحفاظ على صحة الحيوان ضد أى من الأمراض التى ظهرت من قبل مثل إنفلونزا الطيور.

وعن أحدث الحيوانات التى انضمت إلى الحديقة، قال رجائى، إن الحديقة تبنت خلال الفترة الماضية أسلوب مبادلة الحيوانات بين الدول، حيث قامت الحديقة بشراء 3 حيوانات تسمى «الباكا» من عائلة الجمال يسمح بلعب الأطفال معه وموطنه الأصلى أمريكا الجنوبية، كذلك تم شراء الدب الروسى و2 من النمور البنغالية.

وبالنسبة إلى الحيوانات التى ستأتى الفترة القادمة فهناك عدد 4 من حيوان سبع البحر، و2 من حيوان الحمار الوحشى، إلى جانب أنه تم شراء 3 زرافات ونفق واحد منها، سيتم تعويضه قريبا، وهناك أيضا تفاوض مع دولة بنجلاديش على شراء الفيل الآسيوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *