اخر الاخبار

جنود أردوغان يفضحون الديكتاتور: أحصينا 200 قتيل بأنفسنا والعشرات فى حالة خطرة


ذكرت منصات تركية معارضة، عن مصادر من الجيش التركى المحتل فى شمال سوريا، أن عدد القتلى فى صفوف الجنود الأتراك المنتشرين بالمناطق التى تعرضت للقصف فى إدلب، بلغ 200 قتيل، وأن عدد المصابين بجروح خطيرة يتراوح من 70 إلى 80 جنديًا، بينما أعلنت السلطات الرسمية أن عدد القتلى لم يتجاوز 33 قتيلًا.

وذكر موقع تركيا الآن، أن أحد الجنود الأتراك الموجودين فى المناطق التى تعرضت للقصف، قال إن الجنود أحصوا أعداد القتلى والمصابين بأنفسهم، مؤكدًا أن 165 من عناصر الجيش التركى المحتل قتلوا فى القصف الذى شهدته إدلب مساء الخميس، وأن عدد حالات المصابين بجروح خطيرة وصل إلى نحو 80 جنديًا.

وأكدت المنصات التركية المعارضة، أن عدد القتلى من الجنود الأتراك فى الهجوم وصل إلى 34، أما محافظ هاتاى التركية، رحمى دوغان، أعلن فى أولى تصريحاته، أن عدد القتلى 9 جنود، وعقب بضعة ساعات، أعلن أن عدد القتلى قد وصل إلى 33 جنديا تركيا.

وأضاف الموقع عن جندى تركى “جرى إرسالنا إلى المنطقة عقب تلقى خبر الهجوم، وجمعنا جثث القتلى. وحصدت وحدتنا 165 قتيلًا، لكنهم يخفون هذا، ويعلنون الزيادة فى أعداد القتلى تدريجيًا بمعدل 10 قتلى كل فترة»، وتابع «كان يوجد على الأقل 70 جنديًا مصابًا بجروح خطيرة.

بينما أكد جندى آخر للموقع، أن أعداد القتلى فى صفوف الجيش التركى تخطت 200 قتيلًا، قائلًا «جنود كتيبة 2-3 كانوا فى حال مزري. وعدد القتلى لم يكن 33 أو 100 مثلما أعلنت الحكومة، بل أكثر من 200 لكنهم يخفون الحقيقة».

محمد السواح

مطور مواقع ومتخصص تسويق إلكتروني وسيو، اعمل في هذا العام منذ 2007، حاصل على بكالوريس حاسبات معلومات من جامعة المنصورة في عام 2019، قمت بتصميم العديد المواقع الكبيرة في الوطن العربي ومن اهمها موقع سواح ايجي وقناة سواح ايجي والعديد من المواقع التجارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق