اخر الاخبار

جمال الشاعر يدعو إلى إطلاق قناة تلفزيونية مصرية موجهة إلى أفريقيا

جمال الشاعر يدعو إلى إطلاق قناة تلفزيونية مصرية موجهة إلى أفريقيا 

طالب الإعلامي الدكتور جمال الشاعر، بإطلاق قناة مصرية موجهة إلى قارة إفريقيا ومنفتحة على الأجيال الجديدة من الشباب الإفريقي، والاطلاع على الفن الأفريقي، فمثلا نيجيريا لديها إنتاج سينمائي قوي جدا يقال إنه ينافس هوليود. 

وأضاف الشاعر : “يجب أن تكون هذه القناة الموجهة مهتمة بالدبلوماسية الثقافية لا الدبلوماسية السياسية المباشرة من أجل تقريب وجهات النظر بين الشعوب واستعادة التواجد داخل القارة الأفريقية”. 

وتابع، أن الإذاعة المصرية كانت تتعاون مع إذاعيين عرب، داعيا إلى إعادة بلورة الاستراتيجية الإعلامية والتوجه إلى العالم العربي ودول قارة أفريقيا أيضا: “نحن في حاجة إلى بناء شبكة مراسلين قوية حتى يكون لدينا إعلامًا يرى بأعيننا لا بأعين الأخرين وهو ما يمكننا فعله من خلال الجيل الجدي المنفتح على العالم والمتطور الذي يجيد التعامل مع التكنولوجيا”. 

وأردف: “رغم متاعب مهنتنا إلا أننا محظوظون بلقاء كبار الفنانين والمفكرين والمثقفين، والتقيت بيوس إدريس الذي أكد على أهمية تطوير صناعة البهجة، والتقيت أيضا روجيه جاروديه الفيلسوف الفرنسي الشهير، كما التقيت وزير ثقافة فرنسي وعندما التقيته لكي أجري الحوار أعطاني عنوانا ليكون مكان المقابلة، وذُهلت عندما وجدته عبارة عن مقهى في شارع جانبي بإحدى ضواحي باريس، وقال إن البراح يؤثر على الخيال الفكري”. 

ولفت إلى أنه التقى الفنان عمر الشريف في باريس لأول مرة في العاصمة الفرنسية باريس، ثم التقاه في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب، ثم التقيته في معرض توت عنخ أمون في لوس أنجلوس وكانت أحاديثه لطيفة. 

 

هل البرامج التلفزيونية في خطر؟.. جمال الشاعر يجيب 

قال الإعلامي الدكتور جمال الشاعر، إن التلفزيون مرآة إذا وقف الناس أمامها ولم يجدوا أنفسهم بحثوا عن مرآة أخرى، موضحًا: “إذا أي إعلامي فهم كويس جدا إنه مرآة الناس هيفتحوا له قلوبهم وعقولهم”، موضحًا أن المذيع يجب أن يكون قارئا جيدا للرأي العام ويعي السياق المجتمعي جيدا. 

وأضاف الشاعر خلال حواره ببرنامج «صباح الخير يا مصر»، المُذاع عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية، من تقديم الإعلاميين حسام حداد جومانا ماهر: “العمل في الشارع متعة، لأننا بنشتبك مع الناس وكلهم حوالينا، وبيبقوا فاهمين أحسن مننا”، لافتًا إلى أن الخريطة الإعلامية يجب أن تراعي تحقيق التوازن بين الشرائح المجتمعية كافة، ومنها الفلاحين، وبخاصة أن الدولة تتوجه في إطار مشروع حياة كريمة للارتقاء بحياتهم.

وتابع، أن بداية الصداقة بينه والفنان الراحل أحمد زكي حلقات من برنامج “أماني وأغاني” صورها في الريف المصري، مردفًا: “التوازن يجب أن يراعي كل الفئات من فلاحين وعمال وأذواق وطلاب المدارس والجامعة، فالحياة المصرية غنية جدا ولا تقتصر على الاستديو فقط”. 

وسأله الإعلامي حسام حداد، عما إذا كان التلفزيون في خطر وأنه سيصبح “موضة قديمة”، وقال الإعلامي جمال الشاعر: “العالم كله يتجه إلى المنصات الإعلامية، ونتفليكس تسيطر على العالم، وعصر المنصات بدأ فعلا، والإنتاج فيها سيكون مختلفا عن الإنتاج البرامجي القديم، لأن المنصات ستنتج برامج صغير والبطل سيكون المشهد أو اللقطة، كما أن فيس بوك وتيك توك وغيرهما من منصات الاخبار السعودية الاجتماعي تحصل على مشاهدات جبارة وتتسم بالتفاعلية وهو ما لا يوجد في التلفزيون”.

ولفت، إلى أن المؤسسات الإعلامية يجب ان تطور نفسها تكنولوجيا ورقميا وأن تدخل في عصر المنصات وتنتج إنتاجا ينافس المنصات، لأن التلفزيون يستطيع عمل إنتاج كبير بالاستعانة بالخبراء، بخلاف السوشيال ميديا التي تعتمد على المبادرات الفردية والإنتاج الشخصي.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *