اخر الاخبار

كيسنجر ودبلوماسيته المعقدة تجاه العرب

«سيد اللعبة» كتاب يرصد حصيلة تعامله مع مصر والسعودية وسوريا والمغرب

كشف كتاب أصدره مارتن إنديك السفير الأميركي الأسبق لدى إسرائيل ومساعد وزير الخارجية في إدارة الرئيس الأسبق بيل كلينتون، عن جوانب عدة من الدبلوماسية المعقدة التي مارسها هنري كسينجر وزير الخارجية في إدارة الرئيس الأسبق ريتشارد نيكسون مع الدول العربية.

يشير الكتاب إلى أن يهودية كيسنجر أعاقت رغبة نيكسون في تحسين علاقات أميركا مع الدول العربية، على الرغم من أن الكاتب أشار إلى معاداة نيكسون للسامية وكيف أنه غالباً ما كان يضايق كسينجر بشأن يهوديته في محادثاتهما الخاصة، ومع ذلك شارك الاثنان برغبة قوية في الحفاظ على مواجهة الاتحاد السوفياتي.

وتطرق كتاب «سيد اللعبة، هنري كسينجر وفن دبلوماسية الشرق الأوسط»، إلى تعاملات كسينجر مع السعودية، مشيراً إلى الدور الحاسم الذي لعبته الرياض قبل حرب أكتوبر (تشرين الأول) 1973 وبعدها، وأن كسينجر، على خلاف نيكسون، لم يكن يتوقع أن الملك فيصل سيستخدم سلاح النفط في حرب أكتوبر.

ويُظهر إنديك في كتابه أن كسينجر كان ناجحاً في كسب ثقة العرب، ومنهم العاهل المغربي الراحل الملك الحسن الثاني، الذي بعث برسالة إلى الرئيس المصري الراحل أنور السادات مفادها: «انطباعنا الرئيسي، هو إذا التزم كسينجر بالتزام فسيحترمه… يمكنك أن تضع ثقتك فيه».

وأشار إنديك إلى أنه على الرغم من نجاح كسينجر الدبلوماسي بين مصر وإسرائيل، فإنه فشل في تحييد سوريا عن الاتحاد السوفياتي وضمها للمعسكر الغربي.
… المزيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *