اخر الاخبار

مسؤول فرنسي: باريس وشركاؤها يسعون لجمع مساعدات عاجلة للجيش اللبناني

قال مسؤول فرنسي، اليوم الاربعاء، أن باريس وشركاؤها يسعون لجمع مساعدات عاجلة للجيش اللبناني نظرا للأزمة المالية التي تعاني منها البلاد.

وأضاف المسؤول: إن الجيش هو العمود الفقري للبنان ويضمن عدم تدهور الوضع الأمني في البلاد، مشيرا إلى أن المؤتمر الذي يعقد في باريس لدعم الجيش اللبناني لن يسعى لدفع رواتب العسكريين.

وتشهد لبنان واحدة من أسوأ الأزمات الاقتصادية في العالم، مما أصبح يشكل تهديد كبير علي الجيش اللبناني الذي يعتبره الشعب ملاذ الأمان، وهو إحدى مؤسسات الدولة التي لا تنحاز للانقسامات السياسية التي تعيشها البلاد.

وبحسب البنك الدولي فإن الجيش اللبناني مهدد الآن بأحد أسوأ الانهيارات المالية، التي شهدها العالم خلال الـ 150 عامًا الماضية.

وأكد البنك الدولي على أن الانهيار الاقتصادي في لبنان يشكل ضغوطا غير مسبوقة على القدرات العملياتية للجيش.

وقال مسؤول عسكري لبناني لوكالة أسوشيتد برس طلب عدم الكشف عن هويته، إن قيادة الجيش قلقة من تطورات الوضع الأمني والقدرة على التعامل مع هذه القضية، مشيرا إلى أن الأمر يؤثر على الروح المعنوية للجنود.

وأضاف المسؤول: إن دعم الجيش أمر حاسم لتجنب سقوط لبنان في الفوضى.
البنك الدولي: الجيش اللبناني مهدد بأسوء الانهيارات المالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *