اخبار مصر

«الصحة العالمية»: أوميكرون الأوسع انتشارا وينتقل عن طريق الرذاذ

قالت الدكتورة رنا الحجة، مديرة إدارة البرامج بالمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لإقليم الشرق المتوسط، إنه لم يتم التوصل لمرحلة توطن فيروس كورونا ليصبح مجرد فيروس موسمي، مؤكدة أن الوفيات في منطقة شرق المتوسط مرتفعة بسبب كورونا ولم تتغير بسبب سلالة أوميكرون.

ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية

أضافت «الحجة» خلال مداخلة هاتفية  في برنامج «مساء dmc» المذاع على فضائية «DMC»، ويقدمه الإعلامي رامي رضوان، أن نسبة غير الملقحين ما زالت كبيرة، موضحة أنه يجب الالتزام بالإجراءات الاحترازية وتلقي التطعيم المضاد لكورونا.

وتابعت مديرة إدارة البرامج بالمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لإقليم الشرق المتوسط، أن هناك فيروسات كثيرة تنتقل عن طريق الرذاذ وكورونا ليس الأول من نوعه الذي ينتقل بهذه الطريقة.

 

الفرق بين كورونا والإنفلونزا

وأشارت مديرة إدارة البرامج بالمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لإقليم الشرق المتوسط، إلى أن الطريقة الوحيدة للتفريق بين كورونا  والإنفلونزا، هو الفحص فقط وليس بالتخمين، لافتة إلى أن متحورات كورونا لن تختفي ويتم دراسة متحور أوميكرون حتى الآن لمعرفة تفاصيله.

وأكدت أن كل اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد كوفيد 19 مازالت فعالة، مواصلة: «الحذر مطلوب، درهم وقاية ولا قنطار علاج ويجب ارتداء الكمامات وتطبيق التباعد الاجتماعي».

أوميكرون الأكثر انتشارا

وتعد سلالة أوميكرون من فيروس كورونا المستجد هي الأكثر انتشارًا، وما زالت للتطعيمات المضادة تأثير عليها وتعمل شركات الأدوية على تطوير اللقاحات من أجل القضاء على الفيروس الذي ظهر في عام 2019 في مقاطعة هوبي في الصين بمدينة ووهان وسط الصين.

(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) { return; } js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs); }(document, 'script', 'facebook-jssdk'));