اخبار مصر

«القومي للبحوث الفلكية»: توابع زلزال تركيا قد تستمر لمدة شهر أو 3 أسابيع

قال الدكتور صلاح الحديدي، أستاذ بقسم الزلازل بالمعهد القومي للبحوث الفلكية، إن الزلزال الذي ضرب تركيا مُدمر، إذ أن الطاقة الخارجة منه كبيرة للغاية، لذلك يصاحب الزلزال توابع تقل طاقتها بشكل متتابع: «الهزة بدأت بقوة 7.8 على مقياس ريختر حتى وصلت إلى 5.6 اليوم، ويقل معدل حدوث التوابع وقوتها بمرور الوقت، ومن الممكن أن يستغرق هذا الأمر شهر أو 3 أسابيع ويتوقف ذلك على طبيعية المنطقة».

الزلازل غير المحسوسة

وأضاف «الحديدي»، خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية «اكسترا نيوز»، أن الزلازِل الكبيرة ينتج عنها عدد كبير من التوابع غير المحسوسة تكون قوتها أقل من 3 درجات، وقد يصل عددها إلى 200 أو 300 أو 400 هزة ارتدادية، موضحًا أن الزلازل غير المحسوسة يتم تسجيلها بالمحطات فقط دون شعور الإنسان بها.

الهزات الارتدادية تستمر لفترات طويلة

وتابع، أن التوابع أو الهزات الارتدادية تستمر لفترات طويلة للغاية أو لحين استقرار المنطقة والعودة لطبيعتها قبل حدوث الزلزال، مشيرًا إلى أن الأرض كلها فوالق أو صدوع نشطة وتحدث عليها الزلازل نتيجة تراكم الضغوط الواقعة على القشرة الأرضية كون الأرض بشكل عام في حالة دوران وحركة دائمة، موضحا أن زلزال تركيا يقع على فالق شرق الأناضول طوله 100 كم، كما أن الطاقة المنبعثة منه عالية للغاية بسبب كبر الصدع أو الفالق، فضلا عن حدوث الزلزال بالقرب من سطح الأرض لذلك يكون تأثيره مدمر على المباني.