اخبار مصر

حكاية تاجرة مخدرات نقلت نشاطها من القاهرة للغردقة

كشفت تحريات الأجهزة الأمنية في واقعة القبض على أكبر تاجرة مخدرات بالبحر الأحمر، أن المتهمة «هبة. ا» 48 سنة، مسجلة خطر مخدرات، وسبق ضبطها في جرائم مماثلة، وأنها مارست نشاط تجارة المخدرات في إحدى المناطق الشعبية في محافظة القاهرة، لكن تم تضييق الخناق عليها، وضبطها عدة مرات، فأخذت قرارا بتغيير مكان ومسرح التجارة، قبل القبض عليها مجددا، قبل أيام.

نقل النشاط من القاهرة للغردقة

وأوضحت التحريات، أن المتهمة سافرت وأقامت لدى أحد معارفها بمنطقة شعبية تابعة لقسم ثاني الغردقة، التابع لمحافظة البحر الأحمر، وتاجرت في مخدر الحشيش، وتحولت إلى زعيمة لهذه التجارة فى المنطقة، واستقرت هناك.

حتى أكدت معلومات وتحريات قطاع الأمن العام، بمشاركة أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن البحر الأحمر، قيام ربة منزل «لها معلومات جنائية»، مقيمة بدائرة قسم شرطة ثان الغردقة، وأصل إقامتها دائرة قسم المطرية بالقاهرة، بالإتجار فـى المواد المخدرة، مُتخذة من دائرة قسم شرطة ثان الغردقة، مسرحا لمزاولة نشاطها الإجرامي.

وبعد تقنين الإجراءات، جرى استهدافها وأمكن ضبطها، وعُثر بحوزتها على كمية من مخدر الحشيش ومبلغ مالي وهاتف محمول، وبمواجهتها اعترفت بحيازتها للمواد المخدرة، بقصد الإتجار، والمبلغ المالي من حصيلة بيعها، والهاتف للاتصال بعملائها.

الحكومة منشفاها عليا

وجرى إحالة المتهمة إلى النيابة العامة، واعترفت بالفعل بأنها تتاجر فى المخدرات، وتخصصت في الحشيش، وشرحت المتهمة أنها: «هربت من القاهرة، كنت شغالة حلو في مصر القديمة، بس الحكومة نشفتها عليا»، مشيرة إلى أنها اضطرت للهرب بعيدا عن محافظة القاهرة.

حبس المتهمة وتجديده

وأوضحت المتهمة، أنها سافرت إلى الغردقة، وأقامت هناك وبدأت فى ترويج كميات صغيرة من الحشيش، حتى أصبح لها عملاء، فتوسعت فى تجارتها، لكن المباحث ألقت القبض عليها مجددا، وقررت النيابة العامة حبس المتهمة 4 أيام على ذمة التحقيق، بتهمة تجارة المواد المخدرة، كما أمر قاضي المعارضات بتجديد حبسها لمدة  15 يوما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *