اخبار مصر

«فيس بوك» يغيّر اللوجو الخاص به دعما لـ«طوكيو 2020»

أظهر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، دعمه لأولمبياد طوكيو 2020، الذي يقام حاليا في العاصمة اليابانية طوكيو، بعد تأجيله لمدة عام بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، بتغيير في شكل اللوجو الخاص به، حيث تحولت بعض الحروف إلى أشكال لاعبين يؤدون حركات رياضية، كالسباحة ورفع الأثقال.

وتقام الألعاب الأولمبية بمشاركة نحو 200 دولة، وتشارك مصر بأكبر بعثة في تاريخها مكونة من 137 لاعبا، يخوضون 27 منافسة ضمن 32 رياضة مختلفة.

3 بطلات مصريات أوائل.. تكتبن أسماءهن بحروف من نور في طوكيو 2020

اللاعبة ميار شريف، أول لاعبة تنس مصرية تشارك في الأولمبياد، لتكون صاحبة أول ظهور للسيدات في لعبة التنس لمصر في الأولمبياد، أما اللاعبة هادية حسني فستكون أول رياضية بنكهة سياسية، إذ إنّها عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.

أما ثالث السيدات فهي اللاعبة هداية ملاك، التي حملت علم مصر في الأولمبياد، لتكون أول فتاة في مصر تحمل علم الدولة في الأولمبياد، بعد أن قررت الهيئة المنظمة لأول مرة تقاسم العلم المرفوع بين شاب وشابة، وشارك في حمله اللاعب علاء أبوقاسم، صاحب فضية السلاح في أولمبياد لندن 2012.

مشاركة فيس بوك في الأحداث الرياضية والكبيرة

ويحرص فيس بوك على المشاركة في الأحداث الكبيرة الرياضية والتفاعلية، عبر أشكال مختلفة يضعها أصحاب الحسابات على صورهم الشخصية، أو بتغيير شكل الكتابة الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي من أجل دعم البطولة، بإدخال تعديلات على بعض الكلمات التي تصدر ألوانا وتأثيرات تشبه احتفالات الألعاب النارية.

عودة الألعاب الرياضية وتوقفها بسبب الحروب العالمية

وظهرت الألعاب الأولمبية لأول مرة عام 1859، لكن الحرب العالمية الأولى تسببت في إلغاء الألعاب عام 1916، ثم أُلغيت عام 1940 وعام 1944 بسبب الحرب العالمية الثانية، وبسبب المقاطعات خلال الحرب الباردة، كانت المشاركة ضعيفة في أولمبياد 1980 و1984.