اخبار الكويت

الأمم المتحدة: البدء بتنفيذ 14 مشروعًا لمساعدة اللبنانيين واللاجئين السوريين والفلسطينيين

أعلنت الامم المتحدة اليوم الاثنين البدء في تنفيذ 14 مشروعا للمنظمات غير الحكومية بتمويل من الصندوق الإنساني اللبناني يستهدف مساعدة الفئات الأكثر ضعفا من اللبنانيين واللاجئين السوريين والفلسطينيين والمهاجرين.
وذكر مكتب الأمم المتحدة بلبنان في بيان إن ذلك يأتي في إطار خطة الاستجابة للطوارئ والتي خصصت تمويلا قدره ستة ملايين دولار من الصندوق الإنساني اللبناني لهذا الغرض.
وأوضح أن هذه المشاريع “ستوفر مساعدات متعلقة بالتعليم وحماية الطفل خصوصا للسكان الأكثر ضعفا والمتضررين من الأزمة المستمرة ومتعددة الأوجه في لبنان”.
وأشار إلى أنه سيتم تنفيذ الأنشطة من قبل ست منظمات غير حكومية وطنية وسبع منظمات دولية.
وقالت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في لبنان والوصية على الصندوق نجاة رشدي “سيكون الدعم للأطفال غير الملتحقين بالتعليم أو المعرضين لخطر التسرب المدرسي والأطفال ذوي الاعاقة والأطفال الناجين من العنف بشتى انواعه والأفراد المعرضين لخطر الاستغلال وسوء المعاملة بمن في ذلك الأشخاص ذوو الاعاقة وذوو الاحتياجات الخاصة”.
واوضحت رشدي ان “هذا التمويل يأتي من الصندوق الإنساني اللبناني في وقت حرج مع استمرار تدهور الوضع المزري في لبنان” مضيفة “نحن نعتمد على دعم المانحين السخي لتلبية هذه الاحتياجات الحيوية”.
ودعت الى الاسراع في تنفيذ الاصلاحات في لبنان باعتبارها السبيل الوحيد لإنهاء الاحتياجات الإنسانية وبدء مسار التعافي المستدام.
وكانت رشدي قد أعلنت في سبتمبر الماضي تخصيص ستة ملايين دولار من الصندوق الإنساني للبنان لضمان استمرارية تأمين خدمات الرعاية الصحية الملحة التي تأثرت بشكل ملحوظ بأزمة الوقود التي عانت منها البلاد حينئذ الى جانب مبلغ أربعة ملايين دولار خصصت لمواجهة الطوارئ لدعم خدمات المياه.
ويعتبر الصندوق الإنساني اللبناني الذي تشرف عليه منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في لبنان الأداة لمساعدة الجهات المانحة على تعزيز جهودها لتقديم التمويل المرن في الوقت المناسب دعما للأفراد الأكثر ضعفا في لبنان.

شاهد أيضاً

دان وزير الخارجية والتعاون الدولي لدولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان …