اخبار الكويت

دراسة صادمة: لا فائدة من تطعيم الذين أصيبوا بكورونا

قام علماء من مركز كليفلاند كلينك بالولايات المتحدة الأمريكية مؤخرًا بتقييم فعالية التطعيم ضد مرض فيروس كورونا بين الأفراد الذين لديهم أو ليس لديهم تاريخ من الإصابة بعدوى فيروس كورونا 2 (SARS-CoV-2).

وبحسب موقع نيوز ميديكال كشفت نتائج الدراسة، أن الأفراد المصابين بعدوى SARS-CoV-2 السابقة لا يحصلون على فوائد إضافية من التطعيم، ما يشير إلى أن لقاحات COVID-19 يجب أن تُمنح الأولوية للأفراد الذين ليس لديهم إصابة سابقة.

وأجريت الدراسة على 52238 موظفًا في كليفلاند كلينك. تم اعتبار اختبار RT-PCR الإيجابي لتحديد عدوى SARS-CoV-2. تلقى المشاركون جرعتين من لقاح Pfizer / BioNTech أو Moderna COVID-19 بفاصل 28 يومًا. تم اعتبار المشارك مطعماً بعد 14 يومًا من تلقي جرعة اللقاح الثانية. وبالمثل ، فإن المشارك الذي ثبتت إصابته بفيروس SARS-CoV-2 قبل 42 يومًا على الأقل من بدء التطعيم كان يعتبر مصابًا سابقًا.

ومن بين جميع المشاركين المسجلين ، كان 5٪ لديهم عدوى سابقة لـSARS-CoV-2، مقارنة بـ59٪ من المشاركين غير المصابين، تم تطعيم 47٪ فقط من المشاركين المصابين سابقًا بنهاية الدراسة، تلقى حوالي 63٪ من جميع المشاركين الملقحين لقاح موديرنا.

وكشف تحليل الإصابة التراكمية لـ COVID-19 أنه أثناء الدراسة ، حدثت عدوى SARS-CoV-2 بشكل حصري تقريبًا في المشاركين الذين لم يكونوا مصابين سابقًا ولم يتم تطعيمهم.

ومن المثير للاهتمام ، أنه لم يلاحظ أي فرق كبير في حدوث COVID-19 بين المشاركين المصابين سابقًا وغير الملقحين حاليًا، والمشاركين المصابين سابقًا والذين تم تطعيمهم حاليًا، والمشاركين غير المصابين والمُلقحين حاليًا.

والأهم من ذلك، أنه لم يلاحظ حدوث حالة واحدة من عدوى SARS-CoV-2 في المشاركين المصابين سابقًا مع التطعيم أو بدونه.

جدير بالذكر أن هذه الدراسات لم يتم اعتمادها من منظمة الصحة العالمية، التي توصي بأخذ اللقاحات للحد من انتشار وباء كورونا.

وكشفت بيانات لوكالة بلومبرج للأنباء وجامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية عن إعطاء 26ر2 مليار جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا في أنحاء العالم حتى الآن.

وبلغ عدد الحالات المؤكدة للإصابة بفيروس كورونا المستجد 9ر174 مليون حالة، وتم تسجيل 77ر3 مليون وفاة بسبب الفيروس حول العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *