اخبار الكويت

عبدالفتاح العلي: الاحتفالات بالأعياد الوطنية ممنوعة وتعد مخالفة

دعا إلى حصر مظاهر الفرح في المنازل وتلافي أي تجمعات تضاعف الوباء
• 250 دورية مرورية وأمنية لمنع التجمعات على شارع الخليج والشاليهات

قال رئيس اللجنة الميدانية لمتابعة تنفيذ الاشتراطات الصحية الفريق متقاعد عبدالفتاح العلي، إن التجمعات والاحتفالات بالاعياد الوطنية ممنوعة منعا باتاً هذا العام، ومن يصر على اقامة الاحتفالات والتجمعات في اي موقع فسيحاسب وفق القانون لمخالفته قرارات مجلس الوزراء المتعلقة بالاشتراطات الصحية ومنع التجمعات.

وأضاف العلي، في تصريح لـ “الجريدة”، “نظرا لانتشار وباء فيروس كورونا طلبنا من المواطنين والمقيمين عدم التجمع والاحتفال، وبإمكانهم الاحتفال والتعبير عن فرحتهم في منازلهم الخاصة دون أي تجمعات يمكن ان تساعد على انتشار الوباء، وتساهم في زيادة حالات الإصابة بالفيروس”.

وذكر أن اللجنة الميدانية لمتابعة تنفيذ الاشتراطات الصحية سيكون لها وجود ميداني، بالتعاون والتنسيق مع وزارة الداخلية وبلدية الكويت لرصد التجمعات والتعامل الفوري معها، لافتا الى ان هناك تدرجا في عملية فض التجمعات، اذ يطلب من المتجمعين فض التجمع بشكل ودي، وفي حال إصرارهم على التجمع يتم اتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم.

خطة «الداخلية»

من جانب آخر، قال مصدر أمني مطلع ان وزارة الداخلية انتهت من إعداد الخطة الخاصة بمنع اقامة الاحتفالات بالاعياد الوطنية وفض التجمعات بشكل فوري وسريع، مشيرا الى ان القطاعات الميدانية تعتبر الركيزة الرئيسية للخطة الامنية، ومنوط بها أدوار ومهام جسيمة لمنع التجمعات والاحتفالات والتنسيق مع الجهات الرسمية بالدولة.

وأضاف المصدر أن قطاعات المرور والعمليات والأمن العام والامن الجنائي والامن الخاص وامن الدولة سيتواجدون ميدانيا، من خلال دوريات امنية وأخرى سرية للتعامل ومنع اي تجمعات في أي موقع محتمل، مشيرا الى ان الخطة الامنية خصصت 250 دورية ميدانية لتنفيذ الأوامر والتعليمات وإغلاق بعض المواقع إن لزم الأمر.

وأوضح ان الجهات الرسمية في “الداخلية” بانتظار التعليمات الصادرة عن مجلس الوزراء بخصوص منع الاحتفالات وفض التجمعات، مشيرا الى انه من المرجح ان يصدر مجلس الوزراء قرارات باغلاق بعض المواقع التي تشهد تجمعات واحتفالات يومي 25 و26 فبراير مع التشدد في تطبيق الاجراءات الاحترازية.

وذكر أن الخطة الامنية وضعت عدة نقاط لتوزيع الدوريات الامنية فيها، ابرزها شارع الخليج وشارع البلاجات ومنطقة الشاليهات وجسر جابر وطريق الصبية وطريق كبد والدائري الثامن، لافتا الى أن هناك مواقع أخرى سيتم التعامل معها عن طريق التحرك الفوري الى الموقع بعكس المواقع السابقة التي تشهد وجودا أمنيا مكثفا.

محمد الشرهان