اخبار الكويت

ولي العهد يتلقى اتصال تهنئة من أمير قطر

تبادل رسائل وبرقيات تهانٍ مع كبار رجال الدولة بمناسبة حلول عيد الفطر

تلقى سمو ولي العهد، الشيخ مشعل الأحمد، اتصالا هاتفيا من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، عبّر خلاله عن خالص تهانيه وأطيب تمنياته بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد، سائلا المولى عز وجل أن ينعم على سموه بدوام الصحة والعافية، وعلى البلدين والشعبين الشقيقين بمزيد من التقدم والازدهار والرخاء، وعلى الأمتين العربية والإسلامية قاطبة بالمزيد من الخير واليمن والبركات.

وقد شكر سمو ولي العهد أمير قطر على هذه المشاعر الأخوية الطيبة، سائلا المولى العلي القدير أن ينعم عليه وعلى الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني بدوام الصحة وتمام والعافية، وعلى الشعب القطري الشقيق بمزيد من الخيرات والبركات والنماء، وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالأمن والأمان والاستقرار.

وتلقى سمو ولي العهد عددا من رسائل التهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر من كبار المسؤولين والشيوخ.

واستقبل سموه رسالة تهنئة من رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ضمنها باسمه ونيابة عن أعضاء مجلس الأمة، أخلص التهاني بالمناسبة، سائلا المولى العلي القدير أن يعيدها وأمثالها على سموه بموفور الصحة وتمام العافية أعواما عديدة وأزمنة مديدة، لمواصلة مسيرة الخير والعطاء للوطن الغالي، وعلى كويتنا الغالية وشعبها الوفي بالتقدم والازدهار، وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.

وبعث سمو ولي العهد برسالة تهنئة إلى سمو رئيس الحرس الوطني الشيخ سالم العلي، أعرب فيها سموه عن أزكى آيات التهاني وأجزل التبريكات، سائلا المولى تعالى أن يعيد هذه المناسبة السعيدة وأمثالها على سموه وهو ينعم بموفور الصحة وتمام العافية، وعلى قادة وقوات الحرس بمزيد من التقدم والازدهار، وعلى كويتنا الغالية وأهلها الأوفياء بمزيد من الأمن والرفعة والرخاء، في ظل القيادة الحكيمة لراعي مسيرتنا ونهضتنا صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد.

وتلقى سموه رسالة شكر جوابية من رئيس الحرس الوطني، الذي دعا المولى العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة المباركة على سموه وهو يرفل بوافر الصحة والعافية، وعلى بلدنا العزيز وأبنائه الأوفياء بالأمن والأمان والاستقرار، وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.

كما بعث سمو ولي العهد برسالة تهنئة مماثلة إلى الشيخ مبارك العبدالله.

وقد تلقى سمو ولي العهد برقيات تهان من كبار الشيوخ، ومن سمو الشيخ ناصر المحمد، ورئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد، ورئيس المجلس الأعلى للقضاء، رئيس محكمة التمييز المستشار أحمد العجيل، ونائب رئيس الحرس الفريق أول متقاعد الشيخ أحمد النواف، ضمنوها أطيب التمنيات وصادق الدعوات، وأن يتقبل من سموه الطاعات، وأن يعيد هذه الأيام السعيدة بالخير واليمن والبركات، وأن يجعل أيامه سعادة وصفاء، وأن يمتعه بطول البقاء، وأن يديم على كويتنا الغالية وأبنائها الأبرار نعمة الأمن والأمان والاستقرار، مقدرين جهود سموه الخيرة، ومسيرته الحافلة بالتفاني والعطاء في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو.

وتلقى سموه برقيات تهان بالمناسبة من الوزراء والمحافظين، وكبار المسؤولين بالدولة، وأعضاء السلك الدبلوماسي، والمواطنين والمقيمين داخل وخارج دولة الكويت.

وقد بعث سمو ولي العهد ببرقيات شكر جوابية ضمنها شكره وتقديره وتمنياته الطيبة للجميع، داعيا الله سبحانه وتعالى أن يعيد هذه المناسبة السعيدة على دولة الكويت وأهلها الأوفياء بالتقدم والنماء والازدهار والرخاء، وأن يحفظها من كل مكروه، وأن ينعم عليها بالأمن والأمان والاستقرار، وأن يعيد هذه المناسبة السعيدة وامثالها على الأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات، سائلا الله العلي القدير أن يرحم شهداءنا الأبرار، ويسكنهم فسيح جناته، ويلهم ذويهم الصبر والسلوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *