اخبار فلسطين

إصابة شرطييّن في عملية طعن بالقدس؛ مقتل منفذ الهجوم الفلسطيني بعد إطلاق النار عليه

افاد مسؤولون أن شرطيين أصيبا بجروح في هجوم طعن في البلدة القديمة بالقدس فجر اليوم الاحد قبل إطلاق النار على منفذ الهجوم، وهو شاب فلسطيني يبلغ من العمر 19 عاما، وقتله.

بحسب الشرطة، اقترب الشاب، وهو من سكان القدس الشرقية، من الشرطيين وهاجم أحدهما بالسكين في الحي الإسلامي بالمدينة حوالي الساعة 4:30 فجرا.

أطلق الشرطيون النار على منفذ الهجوم، وأُعلن عن وفاته في مكان الحادث بعد ذلك بوقت قصير.

وورد في وقت لاحق أن منفذ الهجوم يُدعى سامر جمال القواسمي من حي الطور بالقدس الشرقية.

وأصيب شرطي ثان بساقه بعد تعرضه لنيران صديقة بينما أطلق زملاؤه النار على منفذ الهجوم.

وتم نقل الشرطيين إلى المستشفى وهما في حالة ما بين الجيدة والمتوسطة.

وقال وزير الأمن الداخلي عومر بارليف، الذي تشرف وزارته على الشرطة، تعليقا على الهجوم، “في الفترة المقبلة، وحتى إلى ما بعد رمضان، سيحاول الإرهابيون والمتطرفون إشعال النار في المنطقة. شرطة حرس الحدود ستكون في حالة تأهب واستعداد”.

السكين الذي استخدمه مهاجم فلسطيني طعن شرطييّن إسرائيليين في البلدة القديمة بالقدس، 6 مارس، 2022.(Israel Police)

تأتي عملية الطعن بعد هجومين وقعا في الأسبوع الماضي واللذين أسفرا عن إصابة رجلين إسرائيليين أربعينيين تعرضا للطعن في حادثتين منفصلتين بمتجر في بلدة بالقرب من القدس في ظروف شبه متطابقة. وتم اعتقال منفذ الهجومين الفلسطيني في وقت لاحق.