اخبار السعودية

إيران تحتقر حياة البشر ولا تزال تكذب بشأن الطائرة الأوكرانية

أكد مستشار رئيس وزراء كندا، رالف غودال، فجر الجمعة، استمرار ممارسة إيران للكذب بشأن الطائرة الأوكرانية التي أسقطها الحرس الثوري في يناير 2020، وقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصًا.

وأشار رالف غودال، إلى رفض إيران الإفصاح عن الحقيقة الكاملة بشأن الطائرة المنكوبة، واصفًا سلوك إيران بشأن هذه القضية يعكس احتقارًا لحياة البشر، موضحًا أن عدم تعاون إيران بشأن الطائرة الأوكرانية يعني أن مجالها الجوي لا يزال خطيرًا.

وفي 27 مايو الماضي، أعلنت هيومن رايتس ووتش، أن السلطات الإيرانية شنت حملة من المضايقات والانتهاكات بحق عائلات الضحايا.

وما بين أكتوبر 2020 ويناير 2021، تحدثت “هيومن رايتس ووتش” إلى 31 من أفراد عائلات الضحايا وأشخاص لديهم معرفة مباشرة بمعاملة السلطات الإيرانية للعائلات.

وقالوا إن الأجهزة الأمنية الإيرانية احتجزت تعسفياً، واستدعت، واستجوبت بشكل مسيء، وعذبت، وأساءت معاملة أفراد عائلات الضحايا بأشكال أخرى. كما لم تُعد الجهات المسؤولة ممتلكات الضحايا إلى أقاربهم، وتدخلت في مراسم الدفن والتأبين في محاولة على ما يبدو للحد من جهود المساءلة، وفق ما ذكرت المنظمة الدولية في تقريرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *