اخبار السعودية

وزارة الصحة المصرية توضح حقيقة ظهور متحور «أوميكرون» بالبلاد

نفت وزارة الصحة المصرية، الأنباء التي تمَّ تداولها مؤخرًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من اكتشاف إصابة بمتحور كورونا «أوميكرون»، لمواطن بلجيكي عائد من مصر.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية، الدكتور حسام عبد الغفار، إنَّ السلطات الصحية في بلجيكا والسلطات الصحية الأوروبية وكذلك السلطات الصحية المصرية، لم يصدر منها أي بيان حول إصابة مواطن بلجيكي قادم من مصر بفيروس كورونا الجديد، وفقا لـ«وسائل إعلام مصرية»..

وأوضح عبدالغفار، أن المسافر البلجيكي كان في مصر بتاريخ 11 نوفمبر الحالي، وظهرت عليه الأعراض بتاريخ 22 نوفمبر، و11 يومًا فترة طويلة جدا لالتقاط العدوى في أي مكان آخر.

وأضاف أنه لو كان لدى بلجيكا معلومات موثقة لثبوت إصابة مواطنها بالفيروس في مصر لكانت اتخذت إجراءات وقائية.

وأشار متحدث وزارة للصحة المصرية، أن القاهرة تواصلت مع منظمة الصحة العالمية، وطلبت التواصل مع مكتب المنظمة في بلجيكا لأنّه المختص بجمع المعلومات الخاصة بكورونا، كما طلبت التفاصيل المرتبطة بحالة المسافر، حتى نتخذ إجراءات إذا ثبت صحة ما قيل.

وأكد عبدالغفار، أن القاهرة رفعت درجة الاستعدادات القصوى في الموانئ والمطارات، وعلقت رحلات الطيران مع جنوب أفريقيا.

اقرأ أيضا:

لماذا أطلقت «الصحة العالمية» اسم «أوميكرون» على متحور كورونا الجديد؟