اخبار اليمن

العلواني يعزي في استشهاد ضحايا تفجير مطار عدن

 
سنوات طويلة ونحن نطلق عليهم حكومة (الفنادق) ونتهمهم بالتبعية والخنوع وعدم إكتراثهم بالمواطن واوضاعه

أراد الحوثي تحقيق عدة فوائد من جريمته الإرهابية بتفجير مطار عدن مع وصول الحكومة، منها خلط الأوراق وجعل

 
استهداف مطار عدن المدني، على هذا النحو الإرهابي الجبان، الذي حدث اليوم الأربعاء ٣٠ ديسمبر ٢٠٢٠، دليل

هل يجوز في ظروف أمنية وحالة حرب فيها الخصم الأقوى ومن يتحكم بالإتصالات وبنك المعلومات التي تبدأ من

قبل يومين ذَكّرنا الأخ سالم العطاس بمنشور على صفحته بالفيسبوك بثاني تغريدة نشرها أو كرر نشرها الناشط

 
من ديسيمبر ١٩٦٣ إلى ديسيمبر عام ٢٠٢٠ يصادف هذا الشهر مرور ٥٧ عام على انفجار مطار عدن الدولي. لقد فجرت

لقد بلغت الأوضاع المأساوية في اليمن والجنوب ذروتها، بسبب توالي الحروب والصراعات السياسية والأعمال

قصتي مع الجامعة مختلفة بعض الشيء وتتمحور فصول “قصتي الجامعية” في ثلاث كليات ، انتسبت للدراسة الجامعية في

لقد ضاعت أعمار الناس في خضم الصراعات والمناكفات السياسية وارتفعت درجات الاتهامات بين الحكومات والمكونات

 
 
الهوية اليمانية هي حق مكتسب لكل إنسان ولد وعاش في اليمن، وتشرب ثقافته وعاداته وتقاليده، بغض النظر عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *