رياضة

جوارديولا يثني على كلوب بعد تتويج مانشستر سيتي بالدوري الإنجليزي

أشاد الإسباني جوسيب جوارديولا، مدرب فريق مانشستر سيتي بجهود نظيره الألماني يورجن كلوب مع فريق ليفربول، وذلك عقب فوز سيتي ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم.

واستعاد مانشستر سيتي لقب الدوري الإنجليزي في الموسم الحالي، ليستعيد اللقب الذي غاب عن خزائنه في الموسم الماضي، الذي شهد تتويج ليفربول بالبطولة.

وشهدت السنوات الأخيرة منافسة محتدمة بين جوارديولا وكلوب على قمة الكرة الإنجليزية، لكنها كانت محترمة إلى حد كبير، حيث كان المدرب الألماني أول المهنئين لجوارديولا على فوزه بالبطولة هذا الموسم.

ووصف كلوب، خلال مؤتمر صحفي أمس الأربعاء، جوارديولا بأنه أفضل مدرب في العالم حاليا.

وأثنى جوارديولا على إشادة كلوب، خلال حديثه لوسائل الإعلام اليوم الخميس، قبل لقاء الفريق السماوي مع مضيفه نيوكاسل يونايتد غدا الجمعة، حيث نشرت وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا) تصريحات مدرب سيتي.

وتحدث جوارديولا عن الرسالة النصية التي تلقاها من كلوب، قائلا “أنا أقدر ذلك كثيرا. هو و(مدرب إيفرتون) كارلو أنشيلوتي فعلا ذلك. لم أتمكن من الرد على الرسائل بعد، لكنني سأفعل اليوم وأنا أقدر ذلك كثيرا. أنا معجب بهما”.

وأوضح جوارديولا “يورجن بالطبع، كان مصدر إلهام بالنسبة لي. لقد جعلني، من خلال عمله مع بوروسيا دورتموند ثم مع ليفربول، مدربا أفضل. جعلني أفكر كثيرا في المباريات والمنافسين. شكرا جزيلا لك.”

وكشف جوارديولا أنه احتفل هو ولاعبيه بالبيتزا في حفل مرتجل بمعسكر الفريق التدريبي، بتتويج سيتي باللقب رسميا عقب خسارة أقرب ملاحقيه مانشستر يونايتد أمام ليستر سيتي أول أمس الثلاثاء.

وأشار المدرب الإسباني: “كان الاحتفال لطيفا جدا. الحفلات غير المتوقعة هي الأجمل. إذا نظمت حفلة كبيرة ، فعادة ما تكون مملة أكثر من يوم الثلاثاء الماضي”.

أضاف جوارديولا “جئنا إلى هنا في فقاعتنا. شربنا قليلا ورقصنا وعانقنا بعضنا البعض كثيرا، وتذكرنا كم كان الأمر جيدا. ثم في الساعة 30ر11 وصلت 15 بيتزا وكانت تلك أفضل لحظة في الليل”.

وتابع “هنا في إنجلترا دائما ما تكون الحفلات مجرد شرب الكحول، وليس طعاما ، ولا أفهم السبب. لكن اللحظة التي أحضروا فيها البيتزا كانت مثالية. لقد كانت لحظة جميلة هنا. احتفلنا جيدا حقا”.

جاء نجاح سيتي هذا الموسم، والذي تضمن أيضا بلوغه لأول مرة لنهائي دوري أبطال أوروبا، الذي يقام الآن بملعب بورتو البرتغالي، وكذلك التتويج بكأس رابطة الأندية المحترفة الإنجليزية، بعد أن وقع جوارديولا عقدا جديدا مع النادي في تشرين ثان/ نوفمبر الماضي.

كان جوارديولا، الذي تولى تدريب مانشستر سيتي عام 2016، يقضي عامه الأخير في عقده السابق، لكنه قال إنه يريد رد الثقة التي أظهرها له خلدون المبارك، رئيس مجلس إدارة النادي الإنجليزي.

أكد جوارديولا “لا يمكنني أن أنسى سلوك رئيس النادي بعد موسمي الأول هنا، عندما لم نفز بأي شيء. وكذلك الدعم الذي تلقيته منه عقب خيبة الأمل الكبيرة ضد ليون الفرنسي بدوري الأبطال في الموسم الماضي”.

وشدد المدرب الإسباني “هذا هو السبب في أنه جزء من نجاحنا وهو مكرس له، ويدعمني ، مثلما أدعم فريق العمل معي واللاعبين”.

أنهى جوارديولا تصريحاته قائلا “الآن أمامنا أسبوعان للاستعداد للحلم الذي يتحقق باللعب في نهائي دوري أبطال أوروبا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *