رياضة

كوبري للأهلي؟.. رزاق سيسيه يرفض العودة للزمالك مطالبًا بالرحيل للسعودية

أتخذ الإيفواري رزاق سيسيه لاعب فريق الاتحاد السكندري والمعار من نادي الزمالك، قرارًا بعدم العودة للقلعة البيضاء عقب نهاية إعارته للفريق الساحلي، وذلك من أجل الموافقة على الرحيل إلى الدوري السعودي، مُتحججًا ببعض أزماته الماضية بالقلعة البيضاء.

سيسيه بين الرحيل عن الزمالك للسعودية.. والعودة للأهلي من الباب الخلفي

وتُشير التقارير الصادرة من داخل نادي الزمالك، إلى أن زراق سيسيه قد رفض العودة إلى القلعة البيضاء في الموسم المقبل، ويرغب في الرحيل إلى الدوري السعودي، وذلك كونه غاضبًا مما حدث معه أكثر من مرة داخل النادي.

وأفادت التقارير إلى أن اللاعب كان قد تحدث من قبل مع بعض المسؤولين في الزمالك في وقت سابق، وأكد أنه يرفض العودة بسبب وجود مرتضى منصور وقت أن كان يتواجد كرئيس للقلعة البيضاء، وأمير مرتضى كمشرف عام على الكرة.

كما أبلغ سيسيه إدارة النادي الحالية، برغبته في عدم العودة في الموسم القادم، بعد أن تم إرسال خطاب له بالفرنسية يحذره من المشاركة أمام الزمالك في البطولة العربية وشهد الخطاب عبارات قوية وصادمة للاعب.

وآخر الأزمات للاعب هي أن كل مدرب يتولى الزمالك كان يطالب بعودته، ولكن الإدارة السابقة كانت ترفض عودته إلى الفريق الأبيض من جديد وتصر على إعارته إلى جانب أنه كان يتم معاملته ماليًا بشكل غير جيد على الإطلاق، سواء في العقد الذي يحصل عليه أو من خلال السكن والإقامة.

ويسعى مسؤولو الزمالك في الوقت الحالي لتدارك الأمر وإقناعهم بالتواجد مع الزمالك، خاصة أنه مطلب مهم للفرنسي كارتيرون المدير الفني لفريق الزمالك وسيكون له دور مع الفريق الأبيض.

بينما على الجانب الآخر، أشارت التقارير الصادرة من داخل القلعة الحمراء، إلى أن أمير توفيق قد حاول جس نبض اللاعب الإيفوراي خلال الفترة الماضية من أجل الوقوف على موقفه من إرتداء القميص الأحمر، وذلك عن طريق محمد مصيلحي رئيس الاتحاد السكندري.

وفي ذات السياق، قد تلقى الزمالك عرضًا من أحد أندية الدوري السعودي للظفر بخدمات سيسيه، إلى أن إدارة النادي الحالية تخشى من التفريط في اللاعب، ومن ثم يرحل للسعودية ويعود على القلعة الحمراء أوكما يُسميه الجماهير «كوبري».

موسيماني يضع الأهلي على القمة

وأعلن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف”، عن أن الأهلي يتصدر قائمة أفضل الفرق تهديفا في دور المجموعات لهذا الموسم متساويا مع صن داونز بطل جنوب أفريقيا بتسجيل 10 أهداف لكل منهما في الخمس جولات الأولى من دور المجموعات.

أهداف الأهلي في المجموعة الأولى جاءت بتسجيل 5 أهداف في شباك المريخ السوداني و5 أهداف في فيتا كلوب خلال 4 مباريات بينما لم يسجل في مباراة سيمبا التي أقيمت بدار السلام وانتهت بخسارته بهدف دون رد.

المدرب الجنوب أفريقي أشرك العديد من اللاعبين في مركز قلب الهجوم خلال دور المجموعات سواء بالاعتماد على والتر بواليا أو محمد شريف أو مراون محسن ولكنه مازال لم يجد التوليفة المناسبة للاستمرار في قيادة خط هجوم الفريق حتى الأن.

وينتظر الأهلي مواجهة فريق من الفرق أصحاب المراكز الأولى في دور ربع النهائي وسيكون من بين الوداد المغربي أو صن داونز أو الترجي التونسي في حالة تأهله عن صدارة المجموعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *