رياضة

ثنائية بنزيما تقود ريال مدريد لفوز صعب على إلتشي بالليجا


د ب أ


نشر في:
السبت 13 مارس 2021 – 7:53 م
| آخر تحديث:
السبت 13 مارس 2021 – 7:53 م

سجل كريم بنزيمة هدفين ليقود فريقه ريال مدريد لقلب تأخره بهدف نظيف أمام ضيفه إلتشي إلى فوز 2 / 1 خلال جمعتهما اليوم السبت في الجولة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، والتي شهدت أيضا تعادل ديبورتفيو ألافيس مع قادش 1/1.

وتقدم إلتشي بهدف سجله دانييل كالفو في الدقيقة 61، وتعادل كريم بنزيمة لريال مدريد في الدقيقة 73 قبل أن يسجل نفس اللاعب الهدف الثاني للريال في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 57 نقطة في المركز الثاني، مؤقتا انتظارا لما ستسفر عنه مباراة برشلونة ووهويسكا يوم الاثنين المقبل، وتوقف رصيد إلتشي عند 24 نقطة في المركز السابع عشر.

وهذا هو الفوز الأول للريال بعد تعادلين متتاليين، وهو الفوز السابع عشر للريال في الدوري بشكل عام مقابل الخسارة في أربع مباريات والتعادل في ست، فيما أصبحت هذه الخسارة هي الثانية عشر لإلتشي في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في خمس مباريات والتعادل في تسع.

وجاءت بداية المباراة متوسطة المستوى وسرعان ما فرض ريال مدريد سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، في المقابل تراجع فريق إلتشي لوسط ملعبه واعتمد على تضييق المساحات مع شن الهجمات المرتدة وقتما تتاح أمامه الفرصة.

ورغم المحاولات المتتالية للفريقين لكنهما فشلا في اختراق دفاع الآخر وهو ما أدى لانحصار اللعب في وسط الملعب في معظم فترات هذا الشوط.

واعتمد الفريقان في هجماتهم على تسديد الكرات من خارج منطقة الجزاء، ولكنها افتقدت للدقة بالإضافة إلى لعب الكرات العرضية التي تعامل معها المدافعين وحارسي المرمى ببراعة.

ولم يشهد هذا الشوط أي محاولات خطيرة من الفريقين باستثناء فرصة وحيدة كانت للريال في الدقيقة 34 عندما مرر فينيسيوس جونيور كرة عرضية أرضية من الجانب الأيمن، قابلها كريم بنزيمة غير المراقب بتسديدة أرضية لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس إدجار باديا.

وباستثناء تلك الهجمة لم تكن هناك أي محاولات خطيرة على المرميين ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف فريق إلتشي من محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، في الوقت نفسه ظهر فريق الريال مرتبكا بعكس ما كان عليه الوضع في الشوط الأول.

وأهدر فريق إلتشي فرصة تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 58 عندما مرر فيديل شافيز تمريرة عرضية أرضية من الناحية اليسرى، قابلها جويدو كارييو بتسديدة قوية لكن تيبو كورتوا، حارس ريال مدريد، تألق وأنقذ الكرة.

وفي الدقيقة 61 سجل إلتشي هدف التقدم عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء ريال مدريد، ارتقى إليها دانييل كالفو وقابلها بضربة رأس قوية لتصطدم بالعارضة قبل أن تعبر خط المرمى.

بعد الهدف نظم الريال صفوفه وبدأ شن هجمات متتالية على مرمى إلتشي بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في المقابل تراجع إلتشي لوسط ملعبه واعتمد على شن الهجمات المرتدة.

وتمكن الريال من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 73 عندما لعبت ركلة ركنية بشكل قصير إلى لوكا مودريتش الذي لاعب كرة عرضية من الجانب الأيسر ارتقى إليها بنزيمة وقابلها بضربة رأس إلى داخل المرمى.

استمرت محاولات الريال الهجومية بحثا عن تسجيل هدف الفوز، الذي جاء في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة عندما سدد كريم بنزيمة كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء لتعانق كرته الشباك.

ومر الوقت المتبقي من الشوط الثاني بدون جديد ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز الريال 2 / 1.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *